الرئيسية / مجتمع / المستشفى الميداني يقدم خدماته لساكنة إملشيل

المستشفى الميداني يقدم خدماته لساكنة إملشيل

أمينة المستاري

استقبل المستشفى الميداني المتنقل بجماعة املشيل التابعة لإقليم ميدلت، خلال اليوم الأول من بدأ تقديمه للخدمات العلاجية، ما يقارب ما يقارب 140 مستفيدا،  ناهيك عن تقديم المساعدة الطبية لما يناهز 5 حالات قصدوا المستشفى في حالة استعجالية، كما استفاد12  مريضا من خدمات التصوير الطبي المتوفر في عين المكان، وفي نفس اليوم حاز ما يربو عن 62 مريضا على الأدوية اللازمة للعلاج بالمجان بحسب الوصفات الطبية من صيدلية المستشفى المدني المتنقل.

المستشفى الذي بدأ عمله بداية الأسبوع، أقيم بمركز إملشيل، وتبلغ طاقته الاستيعابية 30 سريرا.

ومن المرتقب أن يستفيد من خدمات المستشفى ما يزيد عن 35 ألف نسمة من ساكنة جماعات آيت يحيى، أموكر، بوازمو، إمليشيل واوتربات، كما أنه قد يتضاعف عدد المستفيدين نظرا لتواجد هذا المستشفى على مفترق إقليمي خنيفرة وميدلت باعتبار  هذه المناطق تعيش موجة من البرد طيلة فصل الشتاء، تزيد من حدتها غياب مراكز  صحية مجهزة بكل منطقة،  ومن شأن هذا المستشفى أن يضمن  الخدمات الاستشفائية للقرب وعمليات جراحية، علاوة عن توفير التحاليل الطبية البيولوجية والفحوصات بالصدى، وجهاز السكانير لفائدة ساكنة هذه المناطق، بالإضافة إلى تقديم المساعدة للنساء الحوامل والأشخاص في حالة مستعجلة.

يذكر أن وزارة الصحة عملت منذ 15 نونبر 2018 على تفعيل النسخة الثالثة من عملية رعاية والتي تستهدف 28 إقليما منتميا إلى الجهات السبع المتضررة بفعل موجات البرد وذلك من خلال إجراءات وتدابير من بينها تكثيف أنشطة الصحة المتنقلة عبر إنجاز زيارات ميدانية للوحدات الطبية المتنقلة، وتنظيم قوافل طبية متخصصة للاستجابة للحاجيات المرصودة من الخدمات الطبية العلاجية.

المصدر

شاهد أيضاً

أمن العيون يضع حدا لنشاط “مشرملين”

تمكنت عناصر شرطة مفوضية المرسى بالعيون، من إلقاء القبض في الساعات الأولى من صباح يوم …

اترك تعليقاً