أيوب جيبري موهبة مغربية تثير اهتمام عمالقة الأندية القطرية | أنباؤنا للأخبار

اخــر الاخبــار

ico يوسف شريبة مغربي ابتكر “فيلتر” % 100مغربي ico “القعدة الحلوة”.. أجدد أغنية مصرية للفنانة بانه مع يونيفرسال ميوزيك العالمية ico الجزائري قادر الجابوني يطلق كليبه الجديد “توحشتك عمري” ico مباراة تنس جمعت بين علامة ووائل كفوري انتهت لصالح السوبر ستار

الرئيسية رياضة أيوب جيبري موهبة مغربية تثير اهتمام عمالقة الأندية القطرية

أيوب جيبري موهبة مغربية تثير اهتمام عمالقة الأندية القطرية

كتبه كتب في 15 نوفمبر 2019 - 12:49 م
مشاركة

العشرات من المواهب الكروية ذات الأصول المغربية تمارس في مختلف الدوريات الأوروبية، لقيت الرعاية والاهتمام في محيطها، من طرف فرقها، وتتطلع للتألق في أعلى مستوى، لا تعارض حمل القميص المنتخب المغربي إذا تلقت دعوة رسمية.

هذه المواهب تتطور يوما عن آخر، تتحدث عنها وسائل الإعلام، حيث تمارس، باحترام واقتدار، وتعتبرها المستقبل الكروي في بلدها، هذا في الوقت الذي لم تتلق أي التفاتة من الجامعة الملكية المغربية.

أيوب جيبري٠ عمره 20 سنة، بدأ مشواره الكروي عندما كان عمره 8 سنوات في بلجيكا، ثم انتقل بعد ذلك إلى النرويج، هولندا و فرنسا، و لعب لعدة فرق ك Krc genk,Mvv Maastrischt , STVV Sint-Truiden, JMG academy.

ويشغل ايوب مركز متوسط ميدان هجومي، وفي السنة الماضية لعب في فريق JMG academy البلجيكي و مازال معه إلي حد الآن، حيث لعب “أيوب جيبري” للمنتخب المحلي لمدينة بروكسيل. وحصل على أحسن لاعب مرتين في مسابقات كروية على الصعيد الوطني يكتب لنفسه تاريخا و اسما جديدا ببلجيكا، و باتت مجموعة من الأندية الممارسة بالدوريات الخليجية، تترصد لخطفه و بالخصوص الأندية القطرية.

يقول أيوب جيبري، حول تطلعاته المستقبلية: «أتطلع للوصول إلى أبعد ما يمكن في مسيرتي الكروية، وكذا الاستمتاع بممارسة كرة القدم، لم أتلق أي إشارة من أجل اللعب للمغرب،»، مشيرا إلى أنه مستعد لقبول دعوة المنتخب الوطني المغربي في حال تلقى الدعوة.

و أكد أيوب أن تألقه راجع للعمل المتواصل و النية في تطوير المهارات والسعي نحو ضمان حضور أقوى، و أشار إلى الدور الذي يقوم به المهندس و الإطار الوطني السيد ”مصطفى تيغازري” الذي يشتغل في الظل، ويقدم لي الكثير من النصح و العون خلال التداريب، ولولاه صراحة لم أكن لأصل لهذا المستوى ولله الحمد”.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً